أبرز مميزات وعيوب العمل الحر عبر الانترنت

انتشر في السنوات الأخيرة مفهوم العمل الحر عبر الانترنت بشكل كبير، وقد أصبح هذا الخيار مؤخرًا ينافس العمل بوظيفة ثابتة. كثير من الموظفين الراغبين في العمل بحرية ومرونة تركوا وظائفهم واتجهوا للعمل كمستقلين، وعلى الصعيد الآخر كثير من الموظفين يفضلون البقاء في عملهم والاستفادة من كافة إمتيازات العمل الوظيفي ;لذلك سنتطرق لأهم مميزات وعيوب العمل الحر عبر الانترنت مقارنةً بالوظيفة.

 

العمل الحر أم الوظيفة؟

إنّ العمل في وظيفةٍ ما يعتبر الهدف الأساسي لدى الكثير. وكونك تعمل كموظف في جهة حكومية أو خاصة، فهذا يعني أنّك ستعمل بدوام إما كامل أو جزئي، عدد ساعات ثابتة، أيام محددة من الأسبوع، وراتب ثابت. ويمكنك أن تتمتع ببعض المزايا مثل الإجازات السنوية, والتأمين وغيرها. أما عن مهاراتك وخبرتك فغالبًا أيضًا ستكون ثابتة أو ربما تتطور بشكل محدود.

من جهةٍ أخرى، حسب دراسات وإحصائيات انتشرت مؤخرًا فإنّ عدد الأشخاص الذين يعملون كمستقلين عبر الانترنت يقدّر بما يقارب بليون شخص حول العالم.

ولعل انتشار العمل الحر جاء نتيجةً لعدة أسباب أهمها:

– التقدم التكنولوجي الكبير الذي يشهده العالم في مجال التقنية والاتصالات.

– ارتفاع معدلات البطالة بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة, وتحديدًا في الدول العربية.

– الميل أكثر في الحصول على عمل أكثر مرونة وخاصة بالنسبة للفتيات.

هذه الأسباب وغيرها أدت إلى انتشار مفهوم العمل عبر الانترنت بشكل ملحوظ، ولذلك دعنا نقف عند أبرز مميزات وعيوب العمل الحر عبر الانترنت.

 

مميزات العمل عبر الانترنت:
  • الحرّية والمرونة:
    التحرر من القيود الوظيفية والروتين مثل: مكان العمل، عدد ساعات وأيام الدوام، طلب الإجازة أو إذن المغادرة، بالإضافة للحرية في اختيار المشروع والزبون الذي تريد العمل معه.
  • النجاح في وقت قصير:
    الحصول على أول زبون قد يكون مهمة شاقة لكن بعد أن تثبت جدارتك في العمل وتحصل على تقييم ممتاز، يمكنك خلال وقت أقصر الحصول على فرص عمل آخرى.
  • التحكم بضغط العمل:
    كمستقل يمكنك أن تحدد المدة اللازمة لإنجاز العمل وبالتالي تستطيع تقسيم أعباء وضغوط العمل بما يتناسب مع الوقت المحدد للتسليم.
  • الإبداع:
    يعتمد العمل الحر على الإبداع أكثر من التخصص الجامعي وشهادات الخبرة، أي تستطيع أن تحدد المجال أو المهارة التي تتقنها وتبدأ العمل بها.
  • شبكة علاقات جديدة:
    يوفر العمل عبر الانترنت فرصة للتعامل مع زبائن من مختلف أنحاء العالم، وقد يتم العمل مع نفس الزبون أكثر مرة، ما يفتح الفرصة أمامك لتكوين شبكة علاقات محلية وعالمية كبيرة وقويّة.
عيوب العمل عبر الانترنت:
  • المنافسة الشرسة نتيجة التوجه الكبير نحو العمل الحر عبر الانترنت وأعداد المستقلين المتزايدة للحصول على فرص عمل.
  • عدم استقرار الدخل الشهري.
  • عدم الحصول على امتيازات مثل: إجازات،علاوات سنوية، تأمين صحي، وغيرها.
  • أن تعمل كمستقل يعني أنّك لا تستطيع وضع جدول زمني منظم يضمن لك الموازنة بين مواعيد العمل والراحة, فالزبون قد يأتي في أي وقت!

 

والآن أيهما افضل من وجهة نظرك ؟ العمل الوظيفي أم العمل كمستقل؟

مشاركة المقال

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

bahçeşehir escort beylikdüzü escort bursa escort 1xbet restbet supertotobet elitcasino bahis happy wheels unblocked io games atari breakout

run 3 unblocked